أخبار عالميةمال وأعمال

شركة أبل مبلغ 2 ترليون دولار بما يفوق ميزانية عشرات الدول تفاصيلها هنا!!!

شركة أبل الأمريكية تحقق قيمة سوقية بمبلغ 2 ترليون دولار بما يفوق ميزانية عشرات الدول

ترند/ الولايات المتحدة الأمريكية:

من المعروف أن شركة أبل الأمريكية تعتبر من الشركات الأولى والرائدة في العالم في تصنيع الهواتف الذكية والتي تنافس فيها شركات هواوي ونوكيا وجالكسي وغيرها من شركات تصنيع الهواتف الذكية، تم الإعلان يوم أمس الأربعاء، عن تصدر شركة أبل المرتبة الأولى من حيث القيمة السوقية التي تمتلكها والتي بلغت ما يفوق 2 ترليون دولار أمريكي، أي ما يتجاوز ميزانيات العشرات من دول العالم.

حيث أن شركة أبل المصنعة لهواتفها الشهيرة آيفون، أبلغت عن حدوث ارتفاع في أسعار الأسهم لديها بنحو 60% على الرغم من تعرض مختلف دول العالم إلى أزمة اقتصادية خانقة بفعل انتشار فيروس كورونا المستجد، ووصل فيها سعر السهم الواحد في الوقت الحالي إلى 466 دولار، والذي يعتبر رقما قياسيا من حيث أنه أعلى سعر للأسهم في العالم.

اقرأ أيضاً: مجالات العمل الحر عبر الانترنت لعام 2020

وقام المستثمرون في وول ستريت، بمواجهة التحديات التي تقف عائقا أمام أبل في ظل انتشار الفيروس، مؤكدين أن أبل ستواصل خطواتها في إحراز التقدم والتطور في مجال الهواتف الذكية حول العالم ما بعد أزمة الكورونا، وتمكنت من إحراز ارتفاع كبير في أسهمها من خلال النتائج التي تم التوصل عليها عبر قياس أدائها.

والارتفاع الكبير في الأسهم الذي حققته أبل يبرز بوضوح ثقة المستثمرين بقدرة الشركة على خفض نسبة اعتمادها على المبيعات الخاصة بهواتفها آيفون، واستبدال ذلك بالتركيز على تسويق خدمات ومنتجات أخرى لمستخدميها.

وفي ذات السياق، وصلت قيمة الأسهم في شركات مايكروسوفت وأمازون وألف بيت التي تعتبر الشركة الأم لشركة جوجل، إلى ما يقارب ترليون دولار أمريكي، وهذا يشير إلى أن القطاع التكنولوجي الأمريكي يحقق قيمة سوقية تصل إلى ما يقارب 6 تريليونات دولار.

وجدير بالذكر أن، شركة أبل الأمريكية حققت قيمة سوقية عام 2018، وصلت إلى ترليون دولار، أما في عام 2019 وصلت قيمتها السوقية إلى 1.17 ترليون دولار، أي بما يعادل قطاع الطاقة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وبهذا استطاعت أبل أن أثبت جدارتها وقوتها من خلال تحقيقها هذه الإنجازات بالرغم من قوة المنافسة في تجارة الهواتف الذكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى