counter easy hit فورتنيت Fortnite!! لماذا قررت قتال التكنولوجيا الكبيرة لعام 2020 ؟! - ترند التكنولوجيا | أخبار التكنولوجبا الاكثر تدوال
أحدث التطبيقات

فورتنيت Fortnite!! لماذا قررت قتال التكنولوجيا الكبيرة لعام 2020 ؟!

فورتنيت Fortnite!! لماذا قررت قتال التكنولوجيا الكبيرة؟!

فورتنيت Fortnite!! لماذا قررت قتال التكنولوجيا الكبيرة لعام 2020 ؟!

تم تجنيد لاعبي فورتنيت في معركة ضخمة ضد المنافسة بعد أن تم سحب اللعبة من متاجر تطبيقات iOS وAndroid أمس.
إن هذه اللعبة، التي تعد واحدة من أكثر الألعاب شعبية على مستوى العالم، حيث يوجد 350 مليون لاعب مسجل، وذلك ما استدعى الخلاف على عمليات الدفع عبر التطبيق.

شركة ابل : تحول أجهزة أيفون لبطاقات دفع 2020

تطبيقات تسمح بتصوير صور ثلاثية الأبعاد بسهولة


وقد أعلنت شركة Epic Games، وهي شركة Fortnite، في دعاوى قضائية مزدوجة أقيمت ضد شركتي Apple وGoogle أمس “أن تفرض الشركات قيوداً غير معقولة وتحافظ بشكل غير قانوني على احتكارها بنسبة 100% لعملية الدفع من داخل التطبيق.”
وتفرض شركات التكنولوجيا العملاقة رسوماً على شركات التطوير تتراوح بين 15 و30% عن أي مشتريات تتم داخل التطبيق وهو عنصر أساسي في شركة فورتنيت، حيث يشتري اللاعبون الأسلحة والخارجين على القانون في كثير من الأحيان.
أما بالنسبة لشركة Apple، تزعم أن تلك الأسطورة –فورتنيت- أنها تفرض قواعد صارمة تجعل من غير العملي على مطوري التطبيقات أو الألعاب استخدام أي شيء غير متجر تطبيقات iOS الرسمي للشركة للوصول إلى المستخدمين، ووافقت شركة EPIC على بنود ومبادئ توجيهية متجر التطبيقات بحرية”، حسبما قالت شركة Apple في بيان لها.
يقول مطور ألعاب جوجل أيضا أن Android أصبحت بالتطبيقات المتاحة خارج المتجر وهذا ما تنفيه جوجل. وفي بيان لها قال البيان: “إن النظام البيئي المفتوح الذي يعمل بنظام Android يسمح للمطورين بتوزيع التطبيقات عبر متاجر تطبيقات متعددة”.
احتجاجا على ذلك، لقد عدّلت Epic إصدارات الألعاب التي تعمل بنظام التشغيل iOS وAndroid، مما يمنح اللاعبين خصمًا إذا دفعوا للمطور مباشرة مقابل عمليات الشراء داخل اللعبة، مما أدى إلى قطع أبل وجوجل.
وعلى الفور، عطلت شركة أبل الوصول إلى اللعبة، مستشهدة بمخاوف تتعلق بالسلامة. وسرعان ما حذت جوجل حذوها. سيستمر الأشخاص الذين قاموا بتثبيت اللعبة بالفعل في التمكن من لعبها، ولكن اللاعبين الجدد سيصعب عليهم القيام بذلك على Android ومن المستحيل على iOS. لا تزال فورتنيت متوفرة على منصات ألعاب أخرى.
ثم رفعت شركة EPIC الدعاوى القضائية ضد الشركتين، بزعم تورطهما في ممارسات احتكارية. وفي الوقت نفسه، عرضت فيلماً مدعماً أن 48 ثانية من داخل اللعبة للاعبين يزعمون أن شركة أبل خنق الإبداع، وتتحكم في الأسواق وتحظر المنافسة، وتدعو إلى “الانضمام إلى المعركة” من خلال تغريدة الهاشتاج “الحرية لفورتنيت”. كما قدم مطورو تطبيقات آخرون، بما في ذلك Proton Mail ومجموعة Match Group، المطورون الذين كانوا وراء يؤرّخ app Tinder، الدعم ل Epic.
وأصبحت رسوم العمولة على المشتريات من داخل التطبيقات خاضعة للتدقيق على نحو متزايد. بدأت المفوضية الأوروبية تحقيقاً في شركة أبل في يونيو/حزيران بعد شكاوى من خدمة بث الموسيقى Spotify وشركة القارئ الإلكتروني Kobo في عام 2019. كما تقدمت شركة بريجراف للمراسلات المشفرة بشكوى أوروبية لمكافحة الاحتكار في يونيو/حزيران، في حين اختتم الساسة مؤخراً في الولايات المتحدة جلسة استماع خاصة بمكافحة الاحتكار مع عمالقة التكنولوجيا، بما في ذلك جوجل وأبل.
وتقول جينيفر كوبا من جامعة كامبريدج: “إن ما نشهده الآن هو النتيجة الأطول أمداً للابتعاد عن الشبكة المفتوحة إلى متاجر التطبيقات والحدائق المسورة”. “ان كان لديك القدرة على التحكم في متجر التطبيقات فسيتوفر لديك طاقة هائلة للقيام بما يستطيع الأشخاص كيفية استخدامه”. ويقول كوبا: “كان من المحتم أن يأتي هذا إلى رأس التحقيقات في المنافسة ومنع الاحتكار”. ويقول محلل الهواتف الذكية هوراس ديدو إن EPIC هي واحدة من أكبر الأسماء التي تتحدث بصراحة ضد ما يعتبره الكثيرون في هذه الصناعة ممارسات احتكارية هو ما تنكره أبل وجوجل وإن لم يكن قد ينجح.
ويقول: لقد سمعنا الكثير من التذمر وأغلبهم من صغار المطورين. “لا أعتقد أن هذه المزايا تستحق”. ويشير ديدو إلى أن متاجر التطبيقات توفر توزيعاً جماعيا لمليارات المستخدمين غير المتاحين في أماكن أخرى. ويقول: “نفتقر إلى الفهم بخصوص الغرض من المتاجر والقيمة المضافة عليه “ومع ذلك، فإن المعارضة في تصاعد للرسوم المفروضة، وهذا التطور الأخير قد يجلب ضغطاً عاماً من الملايين من اللاعبين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق